في إطار استكمال متطلبات الحصول على الاعتماد البرامجي لبرنامج الإدارة الماليةوالبنوك المركز الوطني للتقويم والاعتماد الأكاديمي يجري الزيارة الختامية للبرنامج

في إطار استكمال متطلبات الحصول على الاعتماد البرامجي لبرنامج الإدارة الماليةوالبنوك المركز الوطني للتقويم والاعتماد الأكاديمي يجري الزيارة الختامية للبرنامج

في إطار استكمال متطلبات الحصول على الاعتماد البرامجي لبرنامج الإدارة الماليةوالبنوك  المركز الوطني للتقويم والاعتماد الأكاديمي يجري الزيارة الختامية للبرنامج

في إطار جهود الجامعة للحصول على اعتماد برامجي لكافة برامجها بما يسهم في تحسين جودة مخرجاتها وجاهزيتها لسوق العمل وصولاً لتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030 أجرت هيئة تقويم التعليم والتدريب ممثلةً بالمركز الوطني للتقويم والاعتماد الأكاديمي زيارة ختامية (افتراضية) على مدى أربعة أيام خلال الفترة من 21 وحتى 24 فبراير 2021 في إطار مشروع الدراسة التقويمية على المستوى البرامجي لبرنامج بكالوريوس الإدارة المالية والبنوك بكلية إدارة الأعمال بجامعة دار العلوم، وقد اشتملت الزيارة على 13 جلسة أجرى خلالها فريق المراجعة الخارجية وممثلو المركز الوطني للتقويم والاعتماد الأكاديمي لقاءات مع أعضاء هيئة التدريس في البرنامج ومسؤولي البرنامج والكلية والجامعة نوقش خلالها بشكل تفصيلي معايير الاعتماد البرامجي ومدى تحققها في البرنامج بما يؤهله للحصول على الاعتماد البرامجي من هيئة تقويم التعليم والتدريب، وتخلل الزيارة أيضا جولة افتراضية على مختلف مرافق الجامعة من بينها القاعات الدراسية والمعامل والمكتبة المركزية والصالات الرياضية والمسابح وغيرها من مرافق في شطري الطلاب والطالبات، وقد عبر عميد الكلية الأستاذ الدكتور عبدالرحمن السلطان عن شكره وتقديره لفريق العمل في البرنامج على الجهود الكبيرة في إعداد الدراسة الذاتية واستكمال كافة وثائق الاعتماد، كما شكر كافة منسوبي إدارات الجامعة وأعضاء المجلس الاستشاري للبرنامج وجهات التوظيف والتدريب والطلبة والخريجين الذين شاركوا في تلك الجلسات، كما عبر عن شكره وتقديره لقيادات الجامعة وعلى رأسهم معالي رئيس مجلس الأمناء ومعالي رئيس الجامعة لدعمهم الكبير لجهود البرنامج للحصول على الاعتماد والذي كان له بالغ الأثر في تسهيل إنجاز هذه المهمة سائلًا المولى القدير أن تتوج هذه الجهود بحصول برنامج الإدارة المالية والبنوك على الاعتماد البرامجي قريباً إن شاء الله.